تعتبر وحدة الابتكارات والاستراتيجية مسرحًا لتطوير أدوات مبتكرة وقيادة هذه العمليات واستيعابها مع الاستفادة من ميزة حجم العنقود وحشد الموارد، ويترأس هذه الوحدة السيدة/ إيمان باسول.

 

 
يعمل العنقود على تعزيز المجال الرقمي على المستوى الإقليمي، وتعزيز التحول الرقمي في مجال السلطات المحلية الأعضاء فيه، ستعتمد المنصة الإقليمية على الخدمة المشتركة للمتخصصين في مجال أنظمة وأمن المعلومات من أجل العمل على إنشاء بنية تحتية داخلية للعمل التنظيمي، والتدريب والخدمات الرقمية، بداية من مرحلة التخطيط وإدارة الموارد، وحتى الاستيعاب والتنفيذ الفعليين. تشمل القيمة المضافة أيضًا مشاركة المعرفة، حشد الموارد وتطوير استجابات مشتركة للاحتياجات التي تتخطى السلطات المحلية من أجل النهوض بالمنطقة كلها.

 

 
خطة العمل الخاصة بنا
  • رسم خريطة للوضع الحالي وبناء خطة رئيسية في مجال أنظمة المعلومات والخدمات الرقمية لـ 17 سلطة الأعضاء بالعنقود.
  • توصيف استجابة مستدامة على مستوى سلطات العنقود، بالتعاون مع ممثلي السلطات المحلية، لتعزيز مجال الحوسبة ونظم المعلومات والخدمات الرقمية في هذه السلطات.
  • الإعلان عن مناقصة لإنشاء وحدة اقليمية لتقديم استجابة كاملة واحترافية لحاجات السلطات – كما سيعمل العنقود على التخطيط والمواكبة والاستيعاب وفقًا لمستوى خدمة محدد (SLA) من الاتصالات والتفعيل والتحكم في الخدمة.
  • إنشاء وحدة تقنية إقليمية لمواكبة وقيادة ودعم خدمات تكنولوجيا المعلومات IT في السلطات المحلية التابعة للعنقود. ستشكل وحدة التكنولوجيا الإقليمية مركزًا للخبرة في مجال أنظمة المعلومات والتي ستحقق بدورها الاحتياجات المختلفة للسلطات، وذلك انطلاقًا من فهم الاحتياجات على المستوى المحلي وعلى مستوى منطقة العنقود، وخلق زخم رقمي إقليمي.
  • إنشاء لجنة توجيهية خاصة بالعنقود.